ختام مشروع تحدي القراءة العربي بالسودان

خاطبت الأستاذة آسيا محمد عبدالله ادريس وزيرة التربية والتعليم صباح يوم الخميس 24/8 /2017 م بصالة المعلم الحفل الختامي لمشروع تحدي القراءة العربي بالسودان الذي نظمته الإدارة العامة للنشاط الطلابي بوزارة التربية والتعليم برعاية رئاسة الجمهورية بمشاركة واسعة من التلاميذ والتلميذات من جميع ولايات السودان وعدد من المسئولين والمهتمين وأجهزة الإعلام المختلفة حيث أكدت أن البرنامج يمثل واجهة لربط أجيال الوطن العربي ويمثل فكرة كبيرة في معناها ومضمونها من خلال تعليم الأجيال اللغة العربية (الأم) ، مبينة بان تحدي القراءة العربي له أهمية في السودان .وقالت الوزير أن النشاطات اللاصفية لها أهمية وفائدة للطلاب معلنة عن عودة حصة المكتبة المدرسية للمدارس كحصة رسمية خلال العام الدراسي لتقوية اللغة العربية وتنمية مهارات الطلاب في القراءة والكتابة . من جانبه أوضح الأستاذ عبدالله علي عبدالله مدير الإدارة العامة للنشاط الطلابي الاتحادي إن مشروع تحدي القراءة العربي جاء بمبادرة من دولة الإمارات العربية المتحدة أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لتشجيع القراءة لدى الطلاب في العالم العربي عبر التزام أكثر من مليون طالب بالمشاركة بقراءة خمسين مليون كتاب خلال كل عام دراسي ، وأضاف أننا اليوم نحتفل بإعلان الفائزين في تحدي القراء العربي في نسخته الثانية بالسودان بمشاركة جميع ولايات السودان مبينا بان التنافس بدا بين المدارس والوحدات الادارية ثم المحليات ثم علي مستوى الولاية واختتم علي المستوى القومي وذلك بغرض الإسهام في تطوير مهارات الأبناء في اللغة العربية داعياّ المعلمين في كل السودان للعمل بجد واجتهاد لمشاركة المدارس في تحدي القراءة العربي لتحقيق الأهداف المنشودة وقالت الأستاذة نجلاء الشامسي الأمين العام لمشروع تحدي القراءة العربي اليوم نحتفل بالانجازات والتتويج وهنأت الفائزين في مسابقة تحدي القراءة العربي مبينة بان المجلس التربوي العربي لتحدي القراءة وهو يضم ممثلين من الدول العربية قد ساهمة في تعزيز تبادل الخبرات مع الأشقاء في المجلس من اجل مشروع للأبناء في الوطن العربي والجاليات العربية في الدول الأجنبية وحقق اشتراك ما يبلغ عشرة ملايين طالباّ وطالبة في فترة عامين، داعية إلى تماسك الأجيال واندماجها وعليهم أن يحققوا مشهد القراءة والتخصص والمتعة من خلال هذا المشروع لأن القراءة يمثل بنيان مرصوص أساسه المعتقد والتخصص هو أن تعلم كلما يجب أن تعمل أو تقول ،والمتعة هي مرحلة التمايز ما بين أن تعمل أو تقول وفى الآخر هى متعة العقل وعليها يقاس الفارق بين الأمم فيحيل جعل المستحيل ممكنا" وفي ختام الحفل أعلن عن أسماء العشرة الأوائل الفائزين في مسابقة برنامج تحدي القراءة العربي في نسخته الثانية للطلاب المتنافسين علي مستوى السودان والمشرفين ، حيث أحرزت الطالبة ألاء جعفر البشير المركز الأول وجاءت إيلاف صلاح في المركز الثاني وحلت عهد خالد في المركز الثالث بينما نالت أسماء زهير عبدالرحيم المركز الرابع وهيام صالح محمد المركز الخامس وكان المركز السادس من نصيب أبرار كمال أمين والسابع سارة المصباح عبدالقادر ،وجاءت ألاء صديق محمد في المركز الثامن وباسقاب هاشم في المركز التاسع ونالت فاطمة الطيب احمد المركز العاشر أ وعلى مستوى المشرفين حازت الأستاذة هناء رمضان محمد عيسى مشرفة طلاب ولاية الخرطوم على المركز الأول على مستوى السودان ، بينما جاء في المرتبة الثانية كل من محمد الحسن عبد الرحمن ووعرفة ابكر علي مستوي السودان بجائزة افضل مشرفيين ، بينما حازت مدرسة الأم ذات النهرين على المركز الأول بين مدارس السودان المشاركة فى المنافسة . تم تكريم كل طلاب الولايات المشاركين في مسابقة برنامج تحدي القراء العربي ومنحهم شهادات تقديرية من قبل مشروع تحدي القراء العربي . وقد تم خلال البرنامج تكريم كل من وزيرة التربية والتعليم والأستاذ نجلاء الشامسي الأمين العام لمشروع تحدي القراءة العربي والحكام المشاركين من دولة الإمارات وسفير دولة الإمارات بالسودان من قبل الإدارة العامة للنشاط الطلابي .

 

ما هو تقييمك لأنشطة النشاط الطلابي


ممتاز

جيد

لا بأس

 
New Page 1

 

 

(45411 ) زائر